أخبار دولية

نانت يفرض غرامة على مصطفى محمد ويقرر التبرع بها لمؤسسة داعمة لـ”المثلية الجنسية”

أعلن نادي نانت الفرنسي، معاقبة الدولي المصري، مصطفى محمد، على رفضه المشاركة في مباراة فريقه الماضية أمام تولوز، في الجولة الـ35 من الدوري الفرنسي، وذلك لامتناعه عن ارتداء قميص يدعم “المثلية الجنسية”، على غرار الدولي المغربي، زكرياء أبو خلال.

وأصدر نانت، بيانا رسميا، يعلن فيه تغريم اللاعب المصري، بسبب رفضه اللعب في الوقت الذي يقاتل فيه النادي على عدم الهبوط إلى القسم الوطني، ولنبده لأي أشكال العنصرية والتمييز.

وأفاد نانت إلى أن الغرامة التي سيقدمها محمد، سيتم تقديمها لإحدى المؤسسات الفرنسية الداعمة للمثلية الجنسية، في تعبير من النادي عن دعم التام للفئة المعنية.

وكان أبو خلال قد امتنع عن لعب مواجهة نانت، في الجولة الماضية، بسبب موقفه الثابت من عدم دعم المثلية الجنسية، ما يعرض هو الآخر لعقوبة انضباطية.

 

 

مدافع المنتخب المغربي يقترب من الوداد




whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى