أخبار دولية

متاعب رونالدينيو تتزايد بعد اتهامه بتهم جديدة

ذكرت وسائل إعلام أن النجم البرازيلي المعتزل رونالدينيو، يواجه تهمة جديدة خلال تواجده في السجن في الوقت الحالي في باراغواي.

وقالت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، إن نجم برشلونة وميلان سابقا، أصبح متورطا في قضية جديدة، حيث من المحتمل توجيه اتهام له بغسيل الأموال والاستثمار بشكل غير شرعي داخل باراغواي.

وأكدت الصحيفة أن البرازيلي مهدد بالسجن لمدة 5 سنوات، وذلك بعد أيام قليلة من دخوله السجن بتهمة التزوير.

وكان رونالدينيو دخل إلى باراغواي بجواز سفر مزور رفقة شقيقه، لتلقي السلطات المحلية القبض عليه بتهمة التزوير.

وكان النجم البرازيلي قد خضع لاختبار طبي، للتأكد من عدم إصابته بفيروس كورونا المستجد خلال تواجده في السجن بالباراغواي، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية للتأكد من عدم إصابة أي سجين بفيروس كورونا.



زر الذهاب إلى الأعلى