البطولة

البطولة الوطنية أكثر من 100 عام من المنافسة

منذ انطلاقها تحت لواء الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم سنة 1956، عرفت البطولة الوطنية المغربية، تنافسية وتشويقا كبيرين بين جميع الفرق المتنافسة طوال 64 سنة، بين أندية عملاقة بسطت سيطرتها على المشهد الكروي، من بينها الوداد الرياضي، الجيش الملكي والرجاء الرياضي، وأندية أخرى حاولت إيجاد موطئ قدم لها بين رواد الكرة الوطنية وبصمت إسمها في التاريخ الذهبي للكرة المغربية، على غرار أندية المغرب الفاسي، الكوكب المراكشي، شباب المحمدية، النادي المكناسي، وغيرها من الفرق التاريخية التي أعطت للكرة المغربية الكثير وأنجبت أسماء صالت وجالت رفقة النخبة الوطنية.
ولا يسعنى الحديث عن تاريخ البطولة الوطنية المغربية، دون العودة لفترة الحماية، التي شهدة انطلاق أول بطولة لكرة القدم داخل المغرب تحت اسم “عصبة المغرب لكرة القدم” سنة 1916، والتي كانت تحت إشراف مباشر من الجامعة الفرنسية لكرة القدم، التي كانت وصية على قطاع كرة القدم في المغرب إبان فترة الحماية.
15 سنة بعد انطلاق البطولة المغربية في مناطق الحماية الفرنسية، أعلنت الجامعة الإسبانية لكرة القدم، عن انطلاق الدوري الاسبانومغربي “EL Campeonato Regional Hispano marroquii” سنة 1931، بمشاركة الأندية التي كانت تتواجد في مناطق الحماية الإسبانية، شمال المملكة المغربية.
وعلى مدار 64 سنة، نجح 19 فريق بالظفر بلقب البطولة الوطنية، حيث عرفت السنوات الماضية تنافسية كبيرة بين الأندية المشاركة، توج خلالها الوداد الرياضي بـ15 لقبا ليصبح بذلك عدد الألقاب التي حاز عليها 20 بين فترتي ماقبل وبعد الاستقلال، ثم الجيش الملكي الذي توج ب12 لقبا ثم الرجاء الرياضي ب11 بطولة، بينما فازت أندية المغرب الفاسي والنادي القنيطري بأربع بطولات، ثم حسنية أكادير، المغرب التطواني والكوكب المراكشي بلقبين، في حين توجت أندية اتحاد طنجة، النادي المكناسي، الفتح الرباطي، أولمبيك خريبكة، شباب المحمدية، الأولمبيك البيضاوي، مولودية وجدة، رجاء بني ملال، النهضة السطاتية، الراسينغ البيضاوي بلقب وحيد في البطولة المغربية.
بين أول موسم كروي في المغرب بصفة عامة، وآخر بطولة انتهت قبل أقل من سنة، والتي عرفت تتويج الوداد بلقبه الـ20، بعد منافسة شرسة مع الرجاء الرياضي، تكون قد مرت 103 سنة منذ انطلاق أول منافسة كروية داخل الملاعب المغربية.. فكيف تطورت البطولة المحلية طوال هذه السنين؟ وكيف نجحت بعض الأندية في السيطرة والتفوق على باقي منافسيها؟.
أسئلة ستتم الإجابة عنها في سلسلة من المقالات التي يخصصها الموقع طوال شهر رمضان للتحدث عن تاريخ البطولة الوطنية.

 



زر الذهاب إلى الأعلى