الأسودرياضةمحترفون

تصريح جديد من دي لا فوينتي بخصوص مستقبل دياز

وكالات

حذر لويس دي لا فوينتي، مدرب المنتخب الإسباني، من أن التأهل للمرحلة المقبلة من دوري الأمم الأوروبية لن يكون سهلا على الإطلاق، بعد القرعة التي نظمها “يويفا” أمس الخميس في باريس.

ووضعت القرعة إسبانيا في المجموعة الرابعة إلى جانب الدنمارك وسويسرا وصربيا، حيث اعترف دي لا فوينتي بأن الأمر “سيتطلب تقديم الأفضل على الإطلاق حتى نتمكن من القيام بشيء مهم”.

ولم يتجاهل المدرب الإسباني أن هناك منتخبات كبيرة تم تجنبها في القرعة، مثل ألمانيا وفرنسا، مصدرا على أن منافسي إسبانيا من بين أفضل 16 منتخبا في أوروبا.

وشدد دي لا فوينتي على أن التقليل من شأن أي منهم يبدو من الرعونة بالنسبة له، لأن الفوز على أي فريق يمنحه الكثير.

وردا على سؤال عما إذا كانت قائمة مارس/آذار المقبل، يمكن أن تشمل أسماء جديدة مثل إبراهيم دياز أو بورخا مايورال، أكد: “منفتحون على ضم أسماء جديدة”.

وذكر بموقفه بأن الدعوة للمشاركة مع المنتخب الوطني ليست هدايا أو تنازلات، بل هي الخيارات، التي يكسبها اللاعبون في الملعب.

ورغم تأكيده أن لدينا جيلا عظيما من لاعبي كرة القدم، إلا أنه أشار: “للأسف هناك أيضا العديد من الإصابات، وهو ما قد يفتح الباب أمام تطورات جديدة في القائمة”.


آس تزف أخبارا سارة للجمهور المغربي بخصوص دياز



whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب


زر الذهاب إلى الأعلى