أخبار دولية

قناعات جديدة ومكاسب يجنيها الركراكي من مباراتي ساحل العاج وليبيريا

خاض المنتخب الوطني المغربي مباراتي التوقف الدولي لشهر أكتوبر الجاري، أمام ساحل العاج وليبيريا، متعادلا في الأولى ومنتصرا بثلاثية في الثانية، التي جرت أمس الثلاثاء، بأكادير.

واستفاد الناخب الوطني، وليد الركراكي، من المباراتين الماضيتين، بعدما انتبه للأخطاء المرتكبة وحدد مكامن الخلل، وهو ما أكده في تصريحات صحافية سابقة، مشيرا إلى أن الأجواء الإفريقية تبقى متميزة وتحتاج لعمل خاص من أجل تحقيق الأهداف.

ونجح الركراكي في تبني قناعات جديدة وتغيير أخرى، بداية بعدم الاعتماد على اللاعب، نصير مزراوي كمتوسط ميدان دفاعي، وذلك لخصائصه ومزاياه التي لا تتماشى ما يحتاج لاعب خط وسط الميدان.

كما قام الناخب الوطني باختبار لاعبين آخرين، والوقوف عند جاهزية بعض النجوم، كأيوب الكعبي، وأمين عدلي، الأخير الذي تمكن من تسجيل هدفه الأول مع المنتخب المغربي.


قبل مباراة تطوان: إداري الرجاء ينقل أخبار سيئة لزينباور


whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب


زر الذهاب إلى الأعلى