أخبار دوليةمنافسات قارية

دفاعا عن جمال بلماضي.. الجزائر ترد على صامويل إيتو والاتحاد الكاميروني

رد الاتحاد الجزائري لكرة القدم على نظيره الكاميروني، على الانتقادات التي وجهت للمدرب جمال بلماضي، بسبب تصريحاته الأخير ضد الحكم الغامبي باكاري بابا غاساما.

وجاء في بيان الاتحاد الجزائري للكرة: “قرأ الاتحاد الجزائري بذهول وخيبة أمل البيان الصحافي رقم 3 الذي نشر الإثنين 25 أبريل 2022 من قبل الاتحاد الكاميروني لكرة القدم، ووقعه رئيسه صامويل إيتو، ويود تقديم التوضيحات”.

وتابع البيان: “حافظ الاتحاد الجزائري المخلص لسلوكه على علاقات ممتازة وودية وأخوية مع الاتحادات الأفريقية الشقيقة، وبشكل خاص مع الاتحاد الكاميروني، وسوف تضمن تقوية وتوطيد هذه العلاقات”.

وأضاف: “الاتحاد الجزائري والمدرب جمال بلماضي في المقابلة المشار إليها في هذا البيان الصحافي لم يلمحا في أي وقت إلى الاتحاد الكاميروني أو أي اتحاد آخر أو هيئة دولية أو اتهامهما بشكل أو آخر، من ناحية أخرى قاموا في العديد من المناسبات بإدانة سلوك بعض الحكام الذين كان لقراراتهم ومواقفهم تأثير سلبي على نتيجة أي مباراة”.

وأردف: “استخدم الاتحاد الجزائري مثل أي اتحاد آخر في جميع أنحاء العالم حقه المشروع للدفاع عن مصالحه أمام الهيئات الدولية المختصة، وفقاً للأنظمة المعمول بها أيضاً”.

وواصل الاتحاد الجزائري عبر بيانه: “مثل الاتحاد الكاميروني، فإن الاتحاد الجزائري مرتبط بشكل أساسي بقيم الرياضة وفضائلها، وقد قبل بإخلاص دائماً النتائج التي كانت ضده بروح كاملة من اللعب النظيف، دون شكوى أو اتهام أي شخص، لكن لا يكون هذا هو الحال عندما يقوم حكم بالتأثير على نتيجة المباراة”.

وأكدت هيئة الرئيس شرف الدين عمارة: “أن استنكار سلوك بعض الحكام هو جزء من نهج المصلحة العامة، الذي يلتزم به معظم لاعبي كرة القدم، من أجل الحفاظ على نزاهة اللعبة في قارتنا العزيزة التي تنتمي إليها، والتي نشاركها في القيم ويغارون على سمعتها وصورتها”.

وختم البيان: “أخيرا، يتطلع الاتحاد ويسعده دعم نظيره الكاميروني في سعيه لإلقاء الضوء على هذا الأمر أمام لجنة الأخلاقيات في فيفا، لأن الأخلاق والنزاهة كانتا دائماً جزءً لا يتجزأ من المبادئ التي دافعت عنها الجزائر بشجاعة وفي جميع الظروف”.



زر الذهاب إلى الأعلى