أخبار دولية

بعد إخفاق المونديال.. والدة مدرب إيطاليا تهاجم جورجينيو ودوناروما ونجلها

أبرزت ماريانا بولو، والدة مدرب المنتخب الإيطالي روبرتو مانشيني، دور لاعب الوسط جورجينيو في فشل الآزوري في بلوغ مونديال 2022، على خلفية إضاعته ركلتي جزاء خلال مشوار التصفيات.

وقالت بولو، في تصريحات نقلتها صحيفة “ذا صن” البريطانية، اليوم السبت: “للأسف، أخطاء مثل التي ارتكبها جورجينيو كلفتنا.. لكني لا أريد توجيه إصبعي إليه، لأنه بالتأكيد لم يفعل ذلك عن قصد”.

وجاءت الركلتان الفاشلتان ضد سويسرا، حيث تعادلت إيطاليا 0-0 في بازل، و1-1 في روما، وعلت الأخيرة العارضة في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

غياب بالوتيلي

وتساءلت بولو أيضا حول خيارات ابنها، معتقدة أن المهاجم المتألق، ماريو بالوتيلي، كان يجب أن يقود الخط الأمامي.

كما كانت لديها علامات استفهام، حول دور حارس المرمى جانلويجي دوناروما، في هدف مقدونيا الشمالية المتأخر.

وأضافت: “كان من الممكن أن تسير الأمور بشكل أفضل، لكن هذه هي كرة القدم.. في بعض الأحيان تسير الأمور على ما يرام، لكنها تسوء في أحيان أخرى.. كانت المباراة في أيدينا، لكن الهجوم لم يكن رائعا”.

وتابعت: “كنت سأستدعي بالوتيلي، لأنه يتمتع بقوة بدنية لا تُصدق، وأمام المرمى لا أحد يستطيع إيقافه.. مقدونيا كانت لديها تسديدة واحدة فقط، ربما كان بإمكان دوناروما أن يتصدى لها، لكن من غير المجدي الحديث عنها الآن”.

وختمت ماريانا بولو: “هذا الفريق لم يخسر سحر بطولة أوروبا، لكن ربما كان البعض خائفًا من ارتكاب الأخطاء.. أعتقد أن أكثر من احتفلوا (بهزيمة إيطاليا) هم الإنجليز”.



زر الذهاب إلى الأعلى