أخبار دولية

بعد أقل من شهرين من سجنه.. الإفراج على رونالدينيو

قررت السلطات الباراغوانية، مساء أمس الثلاثاء، الإفراج عن النجم البرازيلي رونالدينيو، أسطورة برشلونة وميلان السابق، بعد مرور حوالي 32 يوما عن سجنه رفقة شقيقه.

ووجهت لرونالدينيو تهمة التزوير، عقب دخوله رفقة أخيه لدولة الباراغواي بجوازي سفر مزيفين.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، فقد تم إطلاق سراح رونالدينيو من السجن، على أن يبقى داخل حدود الفندق الذي سيضطر للبقاء فيه.

وأشارت الصحيفة إلى أن، النجم البرازيلي سيكون قيد الإقامة الجبرية بفندق “بالما روجا” في “أسونسيون” عاصمة باراغواي.

وختم المصدر ذاته أن، قرار الإفراج جاء بعدما تم دفع مبلغ كفالة يقدر بـ 1.3 مليون إسترليني لسلطات باراغواي.



زر الذهاب إلى الأعلى