الأسود

ثلاث أندية ألمانية حزينة لرحيل نجم المنتخب المغربي

أعربت الأندية الألمانية ماينز وميونيخ 1860 وكارلسروه عن حزنها لوفاة اللاعب المغربي السابق عبد الرحيم الوكيلي. وقدم الوكيلي مسارا مميزا في الدوري الألماني، وترك بصمة كبيرة خصوصاً مع نادي ماينز ونادي ميونيخ 1860.

غيّب الموت اللاعب الدولي المغربي السابق عبد الرحيم الوكيلي، وخطفه وهو في سن صغيرة، إذ توفي يوم الاثنين 18 دجنبر، عن عمر 53 سنة في ألمانيا، حسبما نقل موقع شبورت 1 الألماني.

وتألق الوكيلي، الذي كان يلعب في مركز وسط الميدان الهجومي في صفوف عدة فريق أوروبية، خصوصا في الدوري الألماني (بوندسليغا)، حيث تألق مع نادي ماينز على وجه الخصوص.

وكتب نادي ماينز الألماني في منشور على منصة إكس (تويتر سابقا): « نادي ماينز حزين لوفاة لاعبه السابق عبد الرحيم (أبدول) وكيلي، الذي توفي أمس الاثنين بعد صراع طويل مع المرض عن عمر 53 عاما. أرقد في سلام ».

وقال كريستيان هايدل، المدير الرياضي لنادي ماينز في تصريحات على موقع النادي: « خبر وفاته (الوكيلي) المبكرة أصابنا بصدمة شديدة. تعازينا لعائلته وأصدقائه ».

وأضاف هايدل متحدثا عن الوكيلي « كان عبدول جزءا من جيل اللاعبين إلى جانب يورغن كلوب وسفين ديماندت، الذين ارتقوا بكرة القدم في ماينز إلى مستوى جديد تحت قيادة مدربنا فولفغانغ فرانك ».

واستطرد هايدل بالقول: « غالبا ما رسم عبدول الابتسامة على وجوهنا بأسلوبه في اللعب ومهاراته الكروية. هكذا نريد أن نحتفظ به في ذاكرتنا ».

وإلى جانب ماينز، عبر فريقا ميونيخ 1860 وكارسلوروه عن حزنهما لوفاة الوكيلي. وتقاسم الفريقان بدورهما خبر وفاة الوكيلي مع جماهير الناديان عبر حسابات الناديين في مواقع وسائل التواصل الاجتماعي.

ولد الراحل في مدينة الرباط عام 1970، وبدأ مساره الاحترافي مع نادي الفتح الرباطي، وانتقل إلى نادي للهواة في فرانكفورت يحمل اسم « فرانكفورت المغرب » يتكون في اغلبه من أبناء الجالية المغربية، وبعده إلى نادي آخر للهواة يحمل اسم « يوغسهايم »، ومنه انتقل إلى نادي ماينز.

وشكّلت المواسم بين 1994 1999 ذروة تألق اللاعب، خصوصاً موسمه عامي 1996/1997 عندما لعب 33 مبارة مع ماينز 05 الذي كان يلعب في دوري الدرجة الثانية حينها، وسجل 12 هدفا وقدم ثماني تمريرات حاسمة، علما أنه لا يلعب كمهاجم.

وانتقل اللاعب إلى نادي ميونيخ 1860 في دوري الدرجة الأولى، صيف 1997 ولعب له موسمين سجل خلالها سبعة أهداف وقدم فيها خمس تمريرات حاسمة، ولعب خلال الموسمين 42 مباراة جلها كأساسي، ثم عاد عام 2000 إلى دوري الدرجة الثانية مع نادي تينيس بوروسيا برلين، ولعب له موسما واحدا سجل خلاله سبعة أهداف، وعاد إلى نادي ماينز في موسم واحد.

ولعب الوكيلي في ميونيخ 1860 إلى جانب أسماء وازنة في الدوري الألماني مثل يينس ييريميس الذي انتقل لاحقا إلى بايرن ميونيخ بالإضافة إلى هورست هيلدت ومانفريد شفابل وأولاف بودن.

ولاحقا كانت له تجربة لمدة موسمين في الدوري اليوناني مع نادي كزانتي إف سي وشارك مع هذا النادي في الدوري الأوروبي، ثم عاد إلى الدوري الألماني في نهاية مساره ولعب لنادي كارلسروه في الدرجة الثانية، واعتزل اللعب مع نادي الهواة للفريق ذاته عام 2005.

لكن لم يُعرف الوكيلي كثيراً مع المنتخب المغربي بحكم أن تلك الفترة كانت تشهد جيلاً ذهبياً وصل لنهائيات كأس العالم عام 1998، لكن اللاعب ارتدى ألوان أسود الأطلس في 14 مباراة، سجل خلالها 3 أهداف.

وكان حاضرا في قائمة المنتخب في مونديال 1998، وإن لم يشارك في أي مباراة، لكنه شارك كلاعب بديل في كأس إفريقيا التي احتضنتها بوركينا فاسو في العام ذاته.

ناد عربي بارز يختار المغرب لخوض معسكر إعدادي




whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى