الأسود

الكبرياء يحرك المنتخب المغربي لرد اعتباره في مباراته المقبلة

فشل المنتخب الوطني المغربي، في تحقيق الانتصار خلال المباراتين الأخيرتين الماضيتين، في التوقف الدولي المنصرم، أمام كل من الرأس الأخضر وجنوب إفريقيا.

وتعادل المنتخب الوطني دون أهداف مع الرأس الأخضر، بالرباط، في ودية تحضيرية للطرفين، وخسر بهدفين مقابل واحد أمام جنوب إفريقيا، بجوهانسبورغ.

وسيسعى المنتخب المغربي لرد اعتباره، بعد المباراتين المخيبتين، وذلك على حساب ليبيريا، في آخر مباراة للأسود بالتصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا 2023.

ويرتقب أن تقام مباراة المغرب وليبيريا، شهر شتنبر القادم، في المملكة، على أن يتم بعدها سحب قرعة دور المجموعات من أمم إفريقيا، التي ستجرى شهر يناير من سنة 2024، بساحل العاج.

مدافع المنتخب المغربي يقترب من الوداد




whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى