الأسود

نشيد “صوت الحسن ينادي” حاضر في مباراة المغرب والجزائر

قرر الجمهور المغربي الذي سيتابع غدا السبت، مباراة “الأسود” ضد متتخب الجزائر عن ربع نهائي بطولة العرب، مباشرة من ملعب الثمامة بالعاصمة القطرية الدوحة، إحياء المسيرة الخضراء.

واتفق 20 ألف مشجع، ممن سيقدمون الدعم اللازم للمنتخب المغربي، في لقائه ضد الجزائر، على ترديد نشيد المسيرة الخضراء الغالي، والحامل لكلمات مؤثرة لعل من أبرزها “صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء.. فرحي يا أرض بلادي أرضك أصبحت حرة.”

وحسب المعلومات القادمة من العاصمة الدوحة، فإن النشيد سيؤدى ابتداء من الدقيقة 75 مهما كانت نتيجة المباراة.

واختيرت الدقيقة 75 لكونها تمثل ذكرى المسيرة الخضراء السلمية، التي انطلقت في 6 نونبر من عام 1975، بمشاركة 350 ألف مغربي ومغربية.

وتعد أغنية “نداء الحسن” من أجمل الأغاني التي تغنى بها الشعب المغربي يوم انطلاق المسيرة الخضراء، وأصبحت مع مرور السنوات شبيهة بالنشيد الوطني، لما لها من قيمة وحب عند الشعب المغربي.



زر الذهاب إلى الأعلى