الأسود

لاعبان يساومان المغرب.. واحد لعب لفرنسا والآخر للنمسا بعدما مثلاَّ المغرب

فوجئت الإدارة التقنية الوطنية بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، باختيار لاعبين سبقا أن مثلا المغرب، منتخبا الإقامة.

ولعب أمير ريتشاردسون مع المنتخب الفرنسي لأقل من عشرين سنة في لقاء ودي ضد المنتخب الألماني.

وانهزم زملاء أمير بثلاثة أهداف مقابل هدفين، مرر فيهما اللاعب المغربي الأصل تمريرة حاسمة.

ووجهت الدعوة لأمير في وقت سابق لتمثيل المنتخب الأولمبي، وشارك في التجمع الإعدادي، قبل أن يغير قميصه بالقميص الفرنسي.

وعلق أمير على مباراته الأولى مع المنتخب الفرنسي قائلا:”أول مباراة كرسمي أول تمريرة حاسمة.”

وينتمي أمير لأسرة رياضية بامتياز، فأبوه ليس إلا نجم كرة السلة الأمريكي السابق، مايكل راي ريتشاردسون، والذي تحول إلى من لاعب إلى مدرب في الوقت الحالي.

ويرتبط أمير بالمغرب عبر والدته المغربية، كما يحق له اللعب لمنتخبات أخرى كإيطاليا وفرنسا وأمريكا التي يحق له حمل ألوانها.

أما الاعب الثاني فهو بنجامين أيت يبو، الذي شارك في ودية للمنتخب النمساوي ضد المنتخب التشيكي.

وسبق لبنجامين أم مثل المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة، وكان في القائمة النهائية التي ستمثل منتخب الفتيان في بطولة إفريقيا للأمم.

يذكر أن أمير يلعب للفريق الأول للوهافر،؟ أما بنجامين فيلعب مع فريق ريد بول سالسبورغ النمساوي.


الوداد يقرر الاستغناء عن أحداد بشرط واحد


زر الذهاب إلى الأعلى