البطولة

مهلة وتنبيه شديد بسوء الوضع.. ضغوط مضاعفة على عادل رمزي قبل مواجهة مولودة وجدة

تضاعفت الضغوط على مدرب نادي الوداد الرياضي، عادل رمزي، بعد الخسارة التي مني بها الفريق، أمس السبت، بهدف دون رد، في دوري أبطال إفريقيا، أمام أسيك ميموزا الإفواري.

وعلم موقع “سيت أنفو”، أن عادل رمزي، علم باستياء رئيس الوداد، سعيد الناصيري، وباقي مسؤولي الفريق، من المستوى والنتائج الأخيرة، متوصلا بسخط برلمان النادي وصناع القرار، على غرار الجماهير.

وأكد المصدر، أنه في ظل بحث رمزي عن نتيجة إيجابية تخفف من سوء الوضع، فإن صعوبات وتحديات كبيرة تصادفه، بشأن المباراة المقبلة أمام مولودية وجدة، والتي بإمكانها أن تكون الفرصة الأخيرة له، إن لم يفلح في استغلالها.

وبات الوداد مطالبا من قبل أنصاره، بالانتصار في المباراة المقبلة أمام مولودية وجدة، لحساب مؤجل الجولة السابعة من البطولة الوطنية.


ملف الفضيحة التحكيمية: التحقيقات تطال 13 حكما


whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب


زر الذهاب إلى الأعلى