البطولة

جوزيف زينباور يفاجئ ثلاثة لاعبين رجاويين

فاجأ مدرب الرجاء جوزيف زينباور ثلاثة لاعبين رجاويين إبان ودية الفريق أمس السبت ضد يوسفية برشيد بملعب العربي الزاولي.

وسجل للرجاء كلا من زكرياء الوردي من ركلة جزاء ونوفل الزرهوني من تسديدة بديعة.

وطالب مدرب الرجاء من مساعده دافيد بتغيير مراكز ثلاثة لاعبين للوقوف على مؤهلاتهم في الأدوار الجديدة.

ولعب كمارا أحمادو في مركز مدافع أوسط في الشوط الأول رفقة زميله عبد الله خفيفي.

وأبلى كمارا البلاء الحسن في دور جديد يشغله اللاعب الغيني، بعدما تعود جمهور الرجاء على رؤيته في مركز لاعب وسط ميدان.

وفي الشوط الثاني، شغل لاعبين آخرين مراكز جديدة وهنا يتعلق الأمر بكل من الطوغولي روجي أهولو ومحمد امكعازي.

ولعب اللاعبان معا قلبي دفاع، وشكلا ثنائية دفاع فريق الرجاء طيلة الشوط الثاني في سابقة على لاعبين يشغلان بالأساس مراكز في خط الوسط.

ويتطلع مدرب الرجاء إلى اختبار اللاعبين في كل الأدوار تحسبا لأي معطى اضطراري في مباراة رسمية.


مالانغو مازيمبي وهيرفي الفتح: أين اختفت الرخصة المؤقتة؟



whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب


زر الذهاب إلى الأعلى