البطولة

هزيمة جديدة للوداد تضع عادل رمزي تحت الضغط

انقاد نادي الوداد الرياضي، اليوم الثلاثاء، لخسارة جديدة، هي الثالثة على التوالي، وذلك أمام الجيش الملكي، بثلاثة أهداف مقابل واحد، على أرضية الملعب البلدي بالقنيطرة، لحساب الجولة الـ10 من البطولة الوطنية.

وانهزم الوداد مجددا، بعد سقوطه أمام ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي، في نهائي دوري السوبر الإفريقي، وفي أبطال إفريقيا، أمام جوانينغ غلاكسي البوتسواني، ثم بالبطولة الوطنية، عقب السقوط أمام الجيش الملكي.

وتكبد الوداد خسارة جديدة، تزيد من الضغط على المدرب واللاعبين، في ظل الاستياء الكبير الذي يخيم على الجماهير، ومناشدتها المجموعة بردة فعل وعدم الاستمرار في إهداء النقاط وخسارة المباريات.

وترتفع مطالب في الآونة الأخيرة، وخاصة بعد الهزيمة أمام جوانينغ غلاكسي، تدعو إلى الاستغناء عن المدرب، عادل رمزي، وزاد عددها وحدتها عقب السقوط أمام الجيش الملكي، ما يضع عادل رمزي والمكتب المسير للنادي، تحت ضغط رهيب قادم من المناصرين المتعطشين للانتصارات والألقاب.


مالانغو مازيمبي وهيرفي الفتح: أين اختفت الرخصة المؤقتة؟



whatsapp تابعوا آخر أخبار الرياضة عبر واتساب


زر الذهاب إلى الأعلى