البطولة

طارق مصطفى لـ”سيت أنفو سبور”: مباراة الأهلي والوداد تميزت بصراع تكتيكي كبير

قال المصري طارق مصطفى، مدرب فريق أولمبيك أسفي لكرة القدم، إن مواجهة الذهاب بين الأهلي المصري والوداد الرياضي في نهائي دوري أبطال إفريقيا، التي جرت أمس الأحد، شهدت صراعا تكتيكياً واندفاعا بدنيا كبيرا من طرف لاعبي الفريقين طيلة أطوار المباراة.

وشدد طارق مصطفى في تصريح خص به موقع “سيت أنفو سبور”، على أن فريق الوداد الرياضي التزم دفاعيا بشكل قوي في الشوط الأول للمباراة، لافتا إلى أن الفريق الأحمر لم يبدأ قويا على مستوى الهجوم، عكس الأهلي الذي دخل المباراة بضغط هجومي منذ البداية.

وأشار طارق مصطفى، إلى أن الفريق المصري أهدر أكثر من فرصة في المباراة أمام الوداد عن طريق كل من محمود كهربا والشحات وبيرسي تاو ولم ينجح في زيادة ”الغلة التهديفية” قبل التحول إلى الدار البيضاء لمواجهة ممثل كرة القدم المغربية في مباراة الإياب.

وأكد مدرب فريق أولمبيك أسفي، في حديثه مع “سيت أنفو سبور”، على أن الوداد الرياضي استعاد توازنه على مستوى الهجوم في الشوط الثاني للمباراة، بعد التغييرات التي قام بها المدرب البلجيكي سفين فاندربروك، حيث قال:”التغييرات التي قام بها مدرب الوداد في الشوط الثاني أعطت أكلها ومكنت الفريق  من تسجيل هدف في آخر ربع ساعة حافظ به على حظوظه في المنافسة على اللقب في مباراة العودة”.

وعن مباراة الإياب، قال طارق مصطفى:” الأهلي سيدخل مباراة العودة في المغرب بثبات على المستوى الدفاعي والهجومي مع مغامرة قليلة والإعتماد على المرتدات، في الوقت الذي سيكون فيه الوداد الرياضي الأكثر بحثا عن التسجيل والفريق الأحمر قادر على التسجيل وسط الدعم الجماهير الكبير الذي سيحظى به في مركب محمد الخامس بالدار البيضاء”.

وعاد الوداد الرياضي بهزيمة صغيرة من مباراة الذهاب أمام مضيفه الأهلي المصري بنتيجة 1-2، وبات يحتاج الفريق الأحمر  للفوز بهدف دون رد في لقاء الإياب، الأحد المقبل، لضمان التتويج باللقب الإفريقي، فيما يكفي الأهلي المصري التعادل فقط للفوز باللقب.



رئيس الوداد سعيد الناصيري يتعاقد مع عزراين


زر الذهاب إلى الأعلى