البطولة

مقابل استياء الجماهير من المستوى والنتيجة.. لاعب بالرجاء يشكل الاستثناء وينال الثناء

شكل اللاعب التوغولي، روجير أهولو، نقطة ضوء في عتمة التعادل المخيب المحقق، أمس الجمعة، مع نادي شباب المحمدية، لحساب الجولة الرابعة من البطولة الوطنية.

ورغم الانتقادات التي طالت المجموعة وخاصة أداء مجموعة من لاعبي الفريق عقب مواجهة شباب المحمدية، أثنت الجماهير على مستوى أهولو، التي اعتبرته اللاعب الأفضل في صفوف الفريق.

وشدد الأنصار على أن إضافة أهولو كانت بارزة في خط وسط الميدان، الذي كان جيدا مقارنة بالمباريات الماضية، مطالبين بتثبيت اللاعب الطوغولي في خط وسط الميدان، بعد العرض الذي قدمه في المباراة الأخيرة.

في حين، طالت الانتقادات الثنائي، عبد الإله مدكور ومحمد الناهيري، مطالبين المدرب، منذر الكبير، بإيجاد حلٍ يهم اللاعبين، جراء مستواهما الذي لا يرق إلى التطلعات.

وتعادل الرجاء خارج ميدان مع شباب المحمدية، بدون أهداف، في المباراة التي جمعتهما، على أرضية ملعب “البشير”.


إصابة أمين حارث.. فيفا يتدخل وهذا هو اللاعب البديل


زر الذهاب إلى الأعلى