البطولة

إشكال يثير استياء رئيس الرجاء ويرغب في إنهائه

يرغب رئيس نادي الرجاء الرياضي، عزيز البدراوي، في قطع الطريق على النزاعات الداخلية والحساسية القائمة بين بعض المنخرطين أو مع  أعضاء المكتب المديري، خدمة لمصلحة الفريق العامة.

ويسعى البدراوي لتلطيف الأجواء في برلمان الفريق وبين الأعضاء والمنخرطين، بعدما سبق له وأن أكد على ضرورة إنهاء الحروب الداخلية والنزاعات، خدمة لمصلحة الرجاء وقيادته إلى القمة التي يرجوه كل مناصر للأخضر.

وأثارت تصريحات المنخرطين، حسن الرزاعي وكمال مكسي، استياء البدراوي، الذي لم يحبذ تسجيل ردود فعل بإمكانها أن تؤثر بالسلب، على تحضير الرجاء للموسم الجديد، الذي يبقى الشغل الأول للجميع.

ويأمل البدراوي، حسب ما أكده للإعلام سابقا ومحيطه، أن تغلب مصلحة الرجاء على المصالح الشخصية، الأمر الذي سيدفع جميع المسؤولين للالتفاف حول الفريق وحمايته، بهدف اعتلاء منصات التتويج وتأكيد عودة الرجاء إلى ما اعتاده في السنوات الماضية.



زر الذهاب إلى الأعلى