البطولة

الرجاء يفرض على لاعب شباب المحمدية محمد المرابط هذا القرار

اشترط مسؤولو الرجاء شرطا مهما، قبل التوقيع بشكل نهائي للاعب شباب المحمدية محمد المرابط في الميركاتو الشتوي.

ورهن الرجاء التوقيع بشكل نهائي لمهاجم شباب المحمدية، المرابط، اجتيازه للاختبار الطبي بنجاح، في ظل الإصابات التي تعرض لها اللاعب في الأشهر الأخيرة.

ولم يعد اللاعب رسميا في صفوف شباب المحمدية، كما أن مطالبة اللاعب بمستحقاته المالية العالقة، دفعت شباب المحمدية إلى القبول بتسريحه لفريق الرجاء مقابل مبلغ مالي لا يقل عن 250 مليون سنتيم.

وخضع اللاعب في يناير من العام الماضي لعملية جراحية على مستوى الركبة وهو الأمر الذي دفع فريق الرجاء إلى انتظار ما ستؤول إليه الاختبارات الطبية للتوقيع بشكل نهائي للاعب المنتخب الأولمبي سابقا.

وانتهت المفاوضات بين الرجاء وشباب المحمدية بقبول الأخير بيع لاعبيه الحارس يوسف مطيع ومهاجمه المرابط إلى الرجاء، مقابل ما يقارب عن 500 مليون سنتيم.



زر الذهاب إلى الأعلى