البطولة

ياسين زوشو لـ”سيت أنفو”:”منحة توقيعي للوداد أنقذت بها أخي من البطالة”-فيديو

كشف الودادي المعتزل ياسين زوشو عن رغبته الكبيرة في التحول إلى عالم التدريب، ليلقن أطفال المغرب ما اكتسبه كلاعب من تجارب مع الوداد والمنتخب الوطني.

وأوضح زوشو أنه يتمنى لو يحسن إليه مسؤولو كل من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والإدارة التقنية الوطنية وعصبة الدار البيضاء، بتسهيل مهمته في الحصول على شواهد تدريبية.

وأكد زوشو في خرجة إعلامية مع “سيت أنفو” على برنامج “ويكاند سبور” الذي يبث على قناة أوريزون تيفي، بموقع التواصل الاجتماعي، اليوتيب، سعيه لهدف وحيد وهو أن يصبح مدربا.

وأكد زوشو الذي تحول من نجم في مونديال هولندا للشباب عام 2005، إلى شخص عاطل لا يملك قوت يومه، أنه لم يتعلم أي شيء في الحياة سوى ممارسة كرة القدم.

واعترف زوشو في خرجته الإعلامية بارتكابه لأخطاء عديدة، مرجعا إياها إلى طيش الشباب، داعيا الجيل الحالي الممارس في البطولة الاحترافية إلى عدم الوقوع في أخطاء ارتكبها زوشو وآخرون، تسببت في تدمير مسارهم الكروي.

وعاد زوشو في خرجته الإعلامية لتجربته مع منتخب الشباب والأولمبي، ولذكريات مونديال الشباب.

ووصف زوشو إنجاز المغرب في مونديال الشباب عام 2005 بالملحمة الكروية التي يصعب تكرارها، أما بخصوص كأس أمم إفريقيا فحكى عن نجاته من الموت بأعجوبة.

وأشار زوشو أن لعبه للوداد لم يكن بالأمر الهين، بل جاء بعد اجتهاد وجد في التدريبات والمباريات الرسمية بل إن تكوينه في الوداد تطلب منه 10 سنوات من “أوطو سطوب”.

وبخصوص أول منحة له مع الوداد قال زوشو:”أول منحة توقيع مع الوداد لم تتجاوز مليوني ونصف مليون، اشتريت بها عقد عمل لأخي العاطل، للعمل في إسبانيا.”

أما بخصوص علاقته مع قدماء الوداد والمنتخب فأوضح أن رضى دوليزال وطارق بندامو، هما من بقي على تواصل معهما إلى حد الآن.



زر الذهاب إلى الأعلى