البطولة

لسعد الشابي يبرر ضعف أجانب الرجاء البيضاوي

أرجع مدرب الرجاء، لسعد الشابي، ضعف أجانب الفريق إلى ما أسماه كوفيد 19.

وتعاقد الرجاء في مرحلة الانتقالات الصيفية الماضية مع ثلاثة أجانب لم يقدمو أي إضافة للفريق الأخضر.

وأكد الشابي في تصريحات للإعلام التونسي، أن كورونا تسببت في تعقيد مهمة الحصول على أجانب في المستوى.

وكشف المدرب المغضوب عليه من قبل أنصار الرجاء، أن توقف المنافسات أثر سلبا على لاعبي القارة السمراء.

وزاد موضحا:”لم نستطع جلب لاعبين من مستوى عال، لأن المنافسات في إفريقيا توقفت بسبب كورونا.”

وأضاف:”أغلبية الدوريات في القارة متوقفة، مما أثر سلبا على تنافسية اللاعبين والنتيجة صعوبة إيجاد لاعبين جيدين.”

وطالب المدرب التونسي من الجمهور الرجاوي، الصبر على الأسماء الحالية، حتى تتأقلم مع الأجواء.

وفي هذا الصدد أوضح قائلا:”علينا أن نصبر عليهم ونمنح الوقت الكافي لهم للتأقلم مع الأجواء.”

وتعاقد الرجاء مع كوياطي كرأس حربة لكن دون أن يسجل ولا هدف، أما الجناح جبريلا سيلا فلم يمرر ولا كرة حاسمة.

في حين ظل سامي هيين لاعب الوسط ،غائبا عن القائمة النهائية للفريق في عدد كبير من المباريات.



زر الذهاب إلى الأعلى