البطولة

رئيس تونغيت السنغالي يسخر من الرجاء

أرسل رئيس تونغيت السنغالي، بباكار نداي، رسالة واضحة مفادها، أن فريقه هو الفائز الأول من صفقة بيع لاعبه الغامبي، جبريل سيلا إلى الرجاء.

وقال نداي في تصريح لوكالة الأنباء السنغالية أن سيلا لم يشكل يوما ما قوة هجومية ضاربة للفريق السنغالي قائلا:” صحيح أنه أقدمنا على بيع لاعبين في الميركاتو الصيفي ومنه سيلا لفريق الرجاء، لكن جبريل سيلا لم يشكل يوما قوة هجومية ضاربة للفريق.”

وأضاف:” سيلا وزميله الآخر عصمان ساخو، ليسا أفضل أسلحتنا الهجومية على الإطلاق.”

واعتبرت تصريحات نداي، استهزاء من مكونات فريق الرجاء، الذين تعاقدوا مع لاعب لا يشكل أي إضافة لفريق حديث العهد في كرة القدم، مقارنة مع فريق الرجاء الذي يعد واحدا من بين أفضل الفرق في القارة السمراء.

ولم يلعب سيلا مع الرجاء في الموسم الجاري إلا 105 دقائق من أصل 5 مباريات لعبها ومن مجموع 7 مباريات خاضها الفريق الأخضر خلال الموسم الجاري.

ويجهل الأسباب الرئيسية التي دفعت الرجاء إلى التعاقد مع لاعب أرقامه عادية مع فريقه السابق، لا تنافسيا ولا حتى تهديفيا.



زر الذهاب إلى الأعلى