البطولة

الجدل يرافق مباراة الجيش الملكي وشبيبة القبائل

شكّل قرار الجزائر بإغلاق مجالها الجوي أمام الطيران المغربي، جدلا كبيرا بشأن المباراتين المنتظرتين بين الجيش الملكي ونادي شبيبة القبائل، في الدوري التمهيدي الثاني لكأس الكونفدرالية الإفريقية.

ودفع قرار الجزائر بإغلاق المجال الجوي، أنصار الجيش الملكي بالتساؤل حول مصير مباراتي الذهاب والإياب ومدى إمكانية إقامتهما في البلدين.

وحسب ما تصول به موقع “سيت أنفو”، فإن المباراتين ستقامان في الموعد والمكان المحددين، وذلك بإقدام الفريقين على التوجه إلى فرنسا أو دولة أوروبية أخرى، على أن يغير وجهته إلى أحد البلدين المعنيين.

وسيستقبل الجيش الملكي في الـ15 من شهر أكتوبر القادم، شبيبة القبائل، على أن يرحل العساكر إلى الجزائر لخوض المباراة في الـ22 من الشهر نفسه.

 



زر الذهاب إلى الأعلى