البطولة

الرجاء يتنفس الصعداء بعد العبور لنهائي البطولة العربية

شكل تأهل فريق الرجاء الرياضي لنهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بارقة أمل لمسؤولي الفريق “الأخضر” الذين راهنوا على هذه المسابقة بشكل كبير للتحرر من الديون التي أرهقت كاهل الفريق في المواسم الأخيرة.

وضمن “النسور” جائزة مليوني ونصف المليون دولار، بعد وصولهم للنهائي إذ سيحصل وصيف البطل على المبلغ المذكور، بيد أن طموح رفاق القائد محسن متولي لن يقف عند هذا الحد، إذ سيحاولون الظفر بلقب البطولة العربية لحيازة منحة البطل والمقدرة في 6 ملايين دولار.

وكانت إدارة الرجاء سواء الحالية أو السابقة، تؤكد على أن الرهان الأكبر للنادي في ظل الظروف الاقتصادية التي يمر بها هو حصد لقب هذه المسابقة من أجل الخروج من الأزمة المالية.

جدير بالذكر أن الفريق الأخضر لم يسدد بعد مجموعة من الديون الخاصة به، والمتجلية في المستحقات العالقة بلجنة المنازعات للاعبين سابقين، إضافة لمستحقات أخرى تعود للموسم الماضي.



زر الذهاب إلى الأعلى