البطولة

الوداد يستعين بعون قضائي

قرر فريق الوداد الرياضي، الاستعانة بعون قضائي، من أجل تسجيل غياب لاعبه محمد الناهيري، الذي يرفض الاتحاق بتداريب الفريق، معللا ذلك بانتهاء عقده مع الوداد، نهاية يونيو الماضي.

وكشت مصادر متطابقة، أن عون قضائي حضر لمركب بنجلون، من أجل تسجيل غياب اللاعب عن التداريب، وهو الأمر الذي يعتبره فريق الوداد الرياضي، أمرا غير مبررا، خذلك بعد لوائح الفيفا الجديدة بخصوص عقود اللاعبين والتي تبنتها الجامعة، وتخص التمديد التلقائي لعقود اللاعبين والمدربين غاية نهاية الموسم الكروي في 13 شتنبر القادم.

وأكدت المصادر، إلى أن الوداد الرياضي، يتشبث في حقه بالاستفادة من خدمات اللاعب حتى نهاية الموسم، طبقا للوائح الفيفا، وهو الأمر الذي جعل الوداد يستعين بعون قضائي من أجل تسجيل مخالفة غياب الناهيري عن التداريب بدون مبرر.

وكان الناهيري، قد أشار في تصريحات صحفية، أنه أصبح لاعبا حرا، بعد انقضاء 30 يونيو الماضي، فيما أكدت الجامعة أن عقود اللاعبين ستبقى سارية المفعول حتى نهاية الموسم الكروي.

يشار إلى أن الناهيري جالس رئيس الوداد الرياضي، من أجل الوصول لصيغة من أجل تمديد عقد اللاعب مع الفريق، لكن مطالب الناهيري المادية المرتفعة، وقفت حاجزا أمام إتمام الصفقة.

ومن المنتظر أن يعود لاعبو الوداد لتداريبهم اليومية بداية من يوم غد الثلاثاء، وذلك بعدما سمح مدرب الفريق غاريدو، للاعبين بأخذ قسط من الراحة، والاكتفاء بحصة لازالة العياء اليوم الإثنين.

جدير بالذكر أن فريق الوداد الرياضي، عاد أمس الأحد لمدينة الدار البيضاء، وذلك بعدما أنهى معسكره التدريبي في مدينة أكادير، والذي امتد لقرابة الأسبوع.



زر الذهاب إلى الأعلى