البطولةمنافسات قارية

صعوبات تحول دون عودة الرجاء السريعة من قطر إلى المغرب

لن يتمكن فريق الرجاء من العودة السريعة إلى المغرب بعد نهائي السوبر الإفريقي بسبب فيروس كورونا.

وينتظر الرجاء نتائج المسحة الطبية التي خضع لها لاعبو الرجاء، للحسم بشكل نهائي في موعد السفر، خاصة أن محمد الناهيري مرشح خضوعه لعزل طبي في قطر.

ويدرس الرجاء بعد السوبر الإفريقي، الخطوات المرجو اتباعها، لضمان عودة آمنة وسريعة إلى المغرب، إذ ستكون نتائج الفحوصات الطبية التي خضع لها لاعبو الفريق صباح اليوم الأربعاء، حاسمة لتحديد موعد العودة إلى المغرب.

واستبعد مصدر رجاوي، عودة الرجاء إلى المغرب دون لاعبيه، مؤكدا أن الفريق قد يضطر إلى تمديد مقامه في قطر، في حال تبين إصابة لاعب ما من الفريق بكورونا، والتي تفرض عزلا صحيا واختبارات للكشف عن كورونا كل يومين.

وتنتظر الرجاء مباراة عن الجولة 14 من البطولة الاحترافية، أمام الجيش الملكي، الاثنين القادم بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.



زر الذهاب إلى الأعلى